‫الرئيسية‬ المشهد السياسي المشهد السياسي (10 إلى 17 أغسطس 2017 )
المشهد السياسي - أغسطس 18, 2017

المشهد السياسي (10 إلى 17 أغسطس 2017 )

المشهد الأسبوعي

المشهد المصري:

المشهد السياسي:

w   اقتراح برلماني بتعديل 6 مواد بالدستور، ومد الفترة الرئاسية إلى 6 سنوات؛ وهو ما ترافق مع تمهيد إعلامي لهذه الخطوة، خاصة مع تصريحات رئيس مجلس النواب، علي عبد العال، وتصريحات رئيس مجلس إدارة مؤسسة "أخبار اليوم" ياسر رزق، الداعية إلى اتخاذ نفس المسار.

بالطبع النظام لا يعتبر مسألة تعديل الدستور هو الطريق الوحيد لتخطي عائق الانتخابات الرئاسية في أول 2018، لكن يعتبره أحد السيناريوهات المحتملة للتعامل مع العملية الانتخابية المنتظرة. من جهة أخرى مسألة تعديل الدستور مسألة حتمية للنظام الحالي، حتى بعد انتهاء الانتخابات الرئاسية بفوز السيسي، لأنها الطريقة الوحيدة لبقاء السيسي في السلطة، حيث لا يسمح له الدستور بالبقاء في السلطة أكثر من فترتين رئاسيتين.

w   تواضروس: السيسي يعمل من أجل مصر ويستمد قوته من الله.

المؤسسات القديمة ومراكز القوى التقليدية والمحافظة القائمة تعلم أن بقاء السيسي على سدة السلطة مسألة حتمية للإبقاء على الاستقرار الحالي حتى ولو كان هشاً، والحفاظ على النفوذ والمصالح والمكاسب التي جرى حيازتها خلال سنوات ما بعد الثورة، وأن التغيير الوحيد المقبول هو التغيير القادم من داخل الدولة العميقة نفسها، لذلك ستظل هذه المؤسسات داعمة للنظام حتى النهاية.

w   تعطل حركة قطارات الصعيد بسبب خروج قطار ركاب عن القضبان فى المنيا، وتعطل قطار "القاهرة ـ أسوان" 9 ساعات بعد تكرار تغيير جراره بسبب أعطال فنية، كذلك خروج عربتين بقطار 48 عن القضبان بخط "طنطا – سمنود"، وأيضاً حادث تصادم قطارين بمدينة الإسكندرية، مما يسفر عن مقتل 49 شخصاً، وإصابة 132 آخرين. في ذات السياق صرح وزير النقل أن تكلفة تطوير الكيلو الواحد لقضبان السكة الحديد 21 مليون جنيه، فيما أقترح برلماني بإسناد إدارة السكة الحديد للجيش، بينما طالب آخر بإسناد هيئة السكة الحديد لشركات استثمار عالمية.

حوادث القطارات التي تفاقمت خلال الاسابيع الأخيرة بشكل غريب تكشف بالتأكيد عن فشل وفساد مستشري، ولكن قد تستغل من جهة أخرى في التمهيد لأحد اختيارات ثلاث؛ أما خصخصتها لصالح مستثمرين، وإما إسناد إدراتها للمؤسسة العسكرية، وإما رفع اسعار الخدمة (التذاكر).

المشهد الاقتصادي:

w   أكد البنك المركزي المصري أن الدين الخارجي للبلاد ارتفع إلى 73.8 مليار دولار في مارس 2017. كما زاد الدين العام المحلي إلى 3.073 تريليونات جنيه (172 مليار دولار). ليكون مجموع الدين العام على الدولة المصرية 245.8 مليار دولار. في السياق ذاته وصول معدل التضخم الحالي لـ 34.2%، وهو الأعلى الذي تشهده مصر في تاريخها على مدى 100 سنة ماضية.

الأزمات الاقتصادية المتتالية تكشف عن عمق الأزمة الاقتصادية التي يعانيها الاقتصاد المصري، والتي لا تكبل النظام الحالي وفقط، بل تجعل فرص أية نظام آخر (جديد) في تحقيق التنمية على المدى القريب – أو حتى المتوسط – ضعيفة للغاية أو شبه معدومة، ومن جهة أخرى تزيد من سوء أوضاع المجتمع خاصة طبقاته الفقيرة والمتوسطة، دون أفق واضح للتحسن.

 

المشهد الأمني:

w   أعلنت وزارة الداخلية مقتل 3 أشخاص بينهم اثنين من المتورطين في استهداف شرطيين في المنوفية، وذلك في تبادل لاطلاق الرصاص؛ من جهة أخرى قضت المحكمة العسكرية، بمعاقبة 12 متهمًا بالسجن المؤبد و10 سنوات للمتهم الثالث عشر في أحداث حرق كنائس ومدارس بالمنيا، بينما قضت بمعاقبة 16 متهمًا بالسجن المشدد 10 سنوات ومتهما آخر بالسجن لمدة عام، بينما برأت 5 آخرين في اقتحام قسم شرطة دير مواس.

الدولة المصرية تصر على تجذير المساحات بينها وبين المجتمع، وتعميق العداء بين الجانبين، بما يعرقل أية محاولات للتقريب بين الطرفين، أو معالجة نقاط الخلاف بينهم؛ وذلك من خلال تجييش سلطاتها الثلاث، ومختلف مؤسساتها، في صراعاتها مع مجموعات المعارضة ومجموعات المتضررين من السياسات القائمة، بما يزيد من رفض المواطنين لمنظومة الدولة كلها، والسعي للبحث عن المخرج من المأزق الراهن في بنى ومؤسسات جديدة، مع رفض منظومة الدولة الوطنية برمتها.

w   مقتل ضابط ومجند وإصابة آخرين بتفجير في سيناء؛ مقتل ضابط شرطة و3 مجندين برصاص مسلحين في سيناء؛ مقتل أمين شرطة ومجند وإصابة 6 آخرين في تفجير عبوة ناسفة بالعريش.

الفشل الأمني يتواصل في شمال سيناء، وتحول المنطقة إلى ساحة حرب أصبح بادياً للعيان، ومسألة التهجير والهجرة وتمزيق النسيج المجتمعي القائم هناك يجري بسرعة كبيرة، وهو ما يمهد إما إعلان فشل الدولة في سيناء، أو استخدامها في تنفيذ مشروع اقليمي أكبر يقضي بتسكين فلسطينيين في سيناء تمهيد لمعالجة القضية الفلسطينية بصورة نهائية.

المشهد الحقوقي:

w   مؤسسة حرية الفكر والتعبير ترصد في تقريرها ربع السنوي عن حالة حرية التعبير في مصر للربع الثاني من عام 2017م؛ 108 انتهاك لحرية الصحافة والإعلام، و169 انتهاك لحرية التعبير الرقمي، و44 انتهاكا لحرية الإبداع؛ كما وثقت مؤسسة عدالة لحقوق الإنسان بالتعاون مع مركز الشهاب لحقوق الإنسان أبرز الانتهاكات والجرائم، التي ارتكبها النظام المصري خلال أربع سنوات منذ 3 يوليو 2013 وحتى 3 يوليو 2017؛ وبحسب التقرير بلغت حالات التعذيب خلال الأربع سنوات (1230)، والقتل خارج نطاق القانون (2441)، والقتلى من النساء (100)، وإخفاء قسري لنساء (15)، وإجمالي من تعرضوا للاعتقال (60000 سجين)، واعتقال بحق الأطفال (3000 طفل)، واعتقال نساء (2000)، ونساء معتقلات حتى الآن (31)؛ وبلغت الانتهاكات ضد صحفيين (793)، وإغلاق قنوات فضائية (10)، وغلق ومداهمة مكاتب مؤسسات إعلامية (12)، وفصل صحفيين تعسفا (30)، ومحاكمة عسكرية لصحفيين (6)، ومساجين من الصحفيين (100)، وقتل صحفيين خارج نطاق القانون (9)، واقتحام الجامعات لفض تظاهرات وقمع الطلاب (160 مرة)، وقضاة تم عزلهم من مناصبهم (44)، وإنشاء سجون جديدة (21)، ليصل عدد السجون إلى 66 سجنا، بحسب التقرير.

النظام يواصل قمعه ومحاولته للسيطرة على المجال العام وتأميم السياسة واعتماد العسكرة نسق حاكم للتفاعلات بين الدولة والمجتمع، وهو ما يجعل مسألة الانفجار الشعبي مسألة وقت وتنسيق بين الأطراف الفاعلة التي يمكن أن تقود حركة الاحتجاج ومساعي التغيير.

مصر والعالم:

w   العراق يراجع صفقة تسليح مع مصر، كما يزور الصدر القاهرة بعد زيارته السعودية والإمارات.

التقارب المصري الراهن مع القوى (الشيعية) في المنطقة جزء من سياسات سعودية إماراتية جديدة تجاه الصراع السني الشيعي في المنطقة، والقاهرة جزء من هذا الاتجاه الجديد، وبالتالي لا تكشف تحركات القاهرة عن استقلال مصري في مواجهة حكومات الخليج ومحاولة للاستفادة من صراعهم مع القوى الشيعية، بقدر ما يكشف عن مواقف مشتركة وتنسيق بين الطرفين.

w   أكدت الحكومة الإثيوبية، أنها انتهت من 60% من أعمال بناء "سد النهضة" على نهر النيل.

اثيوبيا تواصل بناء السد دون أية اعتبار للمصالح المائية المصرية، في حين يقف النظام المصري عن التعاطي الايجابي مع الأزمة.

w   وفد ممثلي الفصائل الفلسطينية بالقاهرة ناقش فتح معبر رفح وفق آلية جديدة، في غياب ممثلين عن حركة فتح.

الامارات تسعى جاهدة لإعادة ترتيب البيت الفلسطيني من الداخل بمساعدة القاهرة، وهي سياسات مرفوضة بالطبع من قادة حركة فتح الذين يتربعون على قمة هرم السلطة القائمة حالياً، وحماس تسعي للاستفادة من التناقضات والفجوات القائمة بين الأطراف للتقليل من حدة الاحتقان الداخلي الناجم عن الحصار وتوابعه الاقتصادية والاجتماعية.

w   ساويرس في التعليق على علاقته بالسفير الاماراتي في واشنطن، حول تمويل إماراتي مصري يشترك فيه نجيب ساويرس لمعهد الشرق الأوسط بوقف 1.5 مليون دولار سنويا، أننا في معسكر واحد ضد عاصمة ومعسكر الإرهاب القطري … إلى أن يعدلوا عن الدعم والترويج للقتل والإرهاب! وسنظل؛ الوليد بن طلال ينشر صوراً له يلعب الكرة الطائرة مع هشام طلعت مصطفى بشرم الشيخ.

w   هناك شبكات نفوذ اقتصادية ممتدة عبر دول المنطقة العربية، ولا تعرف الحدود السياسية ولا تقسيماتها ولا تلتزم بخطوط الصراع والتعاون السياسية. هذه الشبكات تمتد علاقاتها إلى خارج الإقليم، وتمارس تأثير كبير سواء على مسارات الأحداث في المنطقة العربية، أو تفاعلات الفاعلين الدوليين – السياسيين والاقتصادين – مع المنطقة ورؤيتهم لفرصها ومخاطرها.

المشهد الإقليمي والدولي

w   رئيس الأركان الإيراني يلتقي نظيره التركي ويبحثان التنسيق المشترك فيما يتعلق بالمسائل الأمنية، والواضح أن الزيارة لها علاقة بالتخوف من التطورات التي تشهدها الأراضي العراقية خاصة ما يتعلق بالاستفتاء المزمع اجراءه في كردستان العراق في الخامس والعشرين من الشهر المقبل لاستقلال كردتسان عن العراق، وما لذلك من تأثيرات سلبية علي الامن والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط، والخوف من أن يسرع ذلك من عملية التقسيم التي تراعاها الولايات المتحدة في المنطقة والتي تبدأ بالعراق ويتوقع لها أن تنتقل للدول الأخرى بما في ذلك دول الخليج العربي.

w   خليفة حفتر يواصل زياراته الخارجية إلي روسيا ويؤكد خلال زيارته لروسيا نية جيش الانقلاب الذي يقوده السيطرة علي كافة الأراضي الليبية، وهو ما يعكس فشل الحوارات واللقاءات السابقة التي سبق وان تحدثت عن إمكانية الحوار المشترك والتوصل إلى حلول بناءه للمشاكل العالقة بين الطرفين، ويعكس كذلك قوة الدعم الاماراتي لحفتر ونجاحها في امداده بالدعم المادي والعسكري الكفيل بتحقيقه نجاحات في بعض المناطق الليبية، وهو أمر ينذر بعدم تحقيق الاستقرار في ليبيا في المدى المنظور، واحتمال تزايد حدة الصراع بين مختلف الفرقاء خلال الفترة القادمة.

w   النظام السوري يواصل اختراقاته لمناطق التخفيض الأمني ويقوم باستهدافها بضربات جوية لتحقيق أي مكاسب على الأرض، ولكنه لم ينجح في تحقيق تقدم ملموس وإن كانت تلك الضربات التي تتم تحت أعين وبصر المجتمع الدولي تتسبب في الكثير من الخسائر البشرية في صفوف المدنيين العزل، هذا في الوقت الذي يواصل فيه المقاتلون واللاجئون السوريين في جرود وعرسال اللبنانية الانتقال الي الأراضي السورية تحت رعاية لبنانية ودولية.

w   الزعيم العراقي مقتدي الصدر يواصل جولاته الخارجية فبعد زيارته للسعودية ولقاءه ولي العهد يقوم بزيارة أخرى للامارات تتبعها زيارة الي القاهرة، وذلك كله بناء على دعوات رسمية من تلك الدول، ما يعكس رغبة تلك الدول في استغلال مقتدي الصدر لتحقيق أهداف سياسية تتعلق بالرغبة في اختراق الوجود الإيراني في المنطقة، وتحجيم نفوذها في العراق، وتقليل الضغط الحوثي المفروض عليها في اليمن.

w   حزب الجبهة الأردني التابع لجماعة الاخوان ينجح في تحقيق نجاحات ملموسة في الانتخابات البلدية الأردنية، ما يعكس استمرار الدعم الشعبي لجماعة الاخوان في العديد من الدول العربية بالرغم من حملات التشوية التي تقودها وسائل الاعلام المحسوبة على القوى المضادة لثورات الربيع العربي في المنطقة.

w   استقالة ثلاثة من مستشاري ترامب وزيادة حدة المظاهرات المنددة بسياسات ترامب العنصرية في الولايات المتحدة، واستمرار تراجع نسب التأييد المؤيدة لترامب للدرجة التي باتت تنذر باحتمالات عدم قدرته علي مواصلة فترته الرئاسية بسبب تزايد حدة الضغوط الداخلية التي بات يواجهها كل يوم نتيجة للدور الروسي في الانتخابات الرئاسية دعما له.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

المشهد السياسى عن الفترة من 12 سبتمبر إلى 18 سبتمبر 2020

  أولا : المشهد المصري المشهد السياسي على الصعيد الوطني: هل تنجح دعوات التظاهر في تحر…