‫الرئيسية‬ العالم العربي مصر انتحابات نقابة المهندسين معركة فرض سيطرة
مصر - مارس 24, 2018

انتحابات نقابة المهندسين معركة فرض سيطرة

 

انتخابات نقابة المهندسين … معركة فرض سيطرة
بقلم ع ع
        عادة ما يبحث المرء عن مبررات حينما تُوجّه له الاتهامات، وذلك على افتراض أن المرء عاقل ومسئول عن قراراته ويسلكها بناءًا على مجموعة مبادئ وأفكار معينة.
حينما وجهت الاتهامات إلى الوزير السابق هاني ضاحي {مرشح مهندسون في حب مصر} بالحشد والتعبئة من أجل التصويت لصالحه بطرق غير شرعية كربط التصويت بالحضور والانصراف، قال أنه من غير المعقول أن يحدث لك مع مهندسين متعلمين ومثقفين ذو قيمة هكذا ، ولكننا لا ندرى إذا تم ربط ذلك بالحضور والانصراف أى أنه تم ربط التصويت لصالحه بالمرتب فعلًا أم لا ، فهنا الموظف أيًا كان طبيعة عمله سيرفض عدم التصويت وخاصة إذا كان لا يوجد هناك مانع لديه سوى الكسل على سبيل المثال ولا يمتلك تحفظات بعينها على المرشح.
ثمة اتهام أخر تم توجيهه إلى هانى ضاحي بانتماءه وأفراد القائمة إلى النظام حيث أنه كان وزير للنقل السابق وأيضًا أفراد القائمة ولكن ضاحي لا يرى في ذلك الأمر خطأ حيث أن عديد من الوزراء كانوا في منصبهم ونقابيين في الوقت ذاته وعلى سبيل المثال حسب الله الكفراوى. 
في المقابل نجد مايسمي بتيار الاستقلال وعلى رأسه طارق النبراوى النقيب السابق قد استخدم قسم تكنولوجيا المعلومات في النقابة لإرسال {بريد الكتروني} لكثير ممن هم على قوة النقابة. في حقيقة الأمر نجد أن من يمتلك أداة ما بغض النظر عن أخلاقيتها لا يدخر وسعًا في استخدامها.
ويتضح من تقرير مدي مصر أن نصيب تيار الاستقلال كان الثلث بينما مهندسون في حب مصر تخطوا خط النصف مما يعنى سيطرة الدولة على النقابة ذلك الحلم المبتغي للسيطرة على مفاصل الدولة. يتسائل البعض بتغير موقف الدولة من دعم النبراوي في 2014 إلى العمل على إزاحته ولكن الإجابة تتجلى في مواقف النبراوى تجاه مصرية تيران وصنافير وتضامنه مع المعتقليين من المهندسين فضلًا عن أنه من الواضح أن الدولة دعمته فقط لأنه كان في مقابل الإخوان فقد كان دعم اضطرارى ليس أكثر، وحاليا يسهل غلق الباب أمام الممارسة النقابية المستقلة. 
يجدر بالذكر أن التعبئة أمر ضرورى في أى انتخابات ولكن لها إطار أخلاقي معين لا يمكن تجاوزه حفاظًا على شرعيتها فنجد الشخصين قد تجاوزا ذلك الإطار وواحدٍ منهم استغل منصبه وأرسل بريد الكتروني لعدد كبير من المهندسين والآخر استغل علاقاته بالشركات الحكومية التى تحتوى ألاف الموظفين القادرين على حسم المعركة وقد كان وحسمت لصالح ضاحي.
يمكن استخلاص من هذه المعركة عدة نقاط هامة :
اللاعبان قد تجاوزا الحدود الأخلاقية في التعبئة
دعم الدولة يرتبط بتأييدها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

مصر في أسبوع

تقرير تحليلي لأهم الاتجاهات والمضامين لما جاء في الملفات المصرية في الأسبوع المنصرم   أولا…