‫الرئيسية‬ المشهد الاعلامي قراءة الشارع السياسي لما جاء في الصحف والمواقع فيما يخص الشأن المصري وإبراز أهم الاتجاهات خلال اليوم الاثنين 20 أبريل 2020
المشهد الاعلامي - أبريل 20, 2020

قراءة الشارع السياسي لما جاء في الصحف والمواقع فيما يخص الشأن المصري وإبراز أهم الاتجاهات خلال اليوم الاثنين 20 أبريل 2020

 الاتجاهات
الاتجاه الأول:
سلطت الأخبار الضوء على أخر مستجدات ملف انتشار فيروس كورونا المستجد في مصر، وأبرزت الصحف خلال هذا الاتجاه علاقة الصحة المصرية بمنظمة الصحة العالمية ، وعمل فوكس على تصريحات المنظمة التضامنية مع سياسة المنظومة الانقلابية بمصر، في تسأل واضح “ما هو سر العلاقة ؟” ، كما أبرزت الصحف أخر احصائيات الإصابات،والتركيز على المنظومة الطبية، وإليكم أبرز الأخبار:

 

  • هل تواطأ النظام المصري مع منظمة الصحة العالمية؟ Arabi21
    في خطوة غير مسبوقة أمر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بتجميد التمويل الأمريكي لمنظمة الصحة العالمية، والبالغ قدره 453 مليون دولارا في عام 2019م (ليمثل 20 في المئة من إجمالي ميزانية المنظمة وعشرة أضعاف ما قدمته الصين)، متهما إياها بتقديم معلومات خاطئة حصلت عليها من الصين وتسببت في وفاة آلاف البشر. والمعلوم أن الصين هي الدولة التي ظهر على أراضيها لأول مرة فيروس كورونا.

    تفاوتت ردود الفعل الأمريكية والعالمية على قرار ترامب بقطع المعونة عن المنظمة بين معارض ومؤيد، فالديمقراطيون استنكروا انفراد ترامب بهذا القرار دون استشارة الكونجرس، إلى قائل بأنه في عام انتخابات الرئاسة الأمريكية يريد ترامب أن يبعد اللوم عن نفسه حينما تأخر في الاستجابة لكارثة انتشار الفيروس عبر القارات، إلى قائل آخر بأن الوقت غير مناسب وأي محاسبة يمكن إرجاؤها لما بعد استقرار الأوضاع، خاصة وأن تبعات كارثة الفيروس على بلدان العالم في الصحة والاقتصاد والسياسة والمجتمعات لم تكتمل بعد.

    وبينما كانت دول العالم تتسابق محمومة في مجابهة انتشار الفيروس بين مواطنيها بكل جديّة وبتخطيط علمي، وبينما كانت سلطات الانقلاب في مصر تقابل الموقف الجديد بالاستنكار والاستهتار؛ إذا بمنظمة الصحة العالمية تصدر بيانا تمتدح فيه الكيان الانقلابي المصري في التصدي لأزمة تفشي الفيروس، مما حدا بأذرع الانقلاب المختلفة أن تستغل بيان المنظمة في حقن المزيد من الأكاذيب والتدليس، وبالإيحاء بقوة المناعة عند المصريين والتي ترجع إلى وجبات طعام بعينها أو بالتطعيم ضد مرض التدرن الرئوي، وما إلى ذلك مما جعل غالبية المواطنين يتجاهلون تحذيرات متفق عليها في كل بلدان العالم.

    ولقد أبدينا في وقتها دهشة بالغة ورفضا قاطعا لبيان الصحة العالمية الذي انتهز الانقلابيون صدوره، وبّرروا به عدم اتخاذ خطوات كافية للوقاية والحماية من عدوى الفيروس ورفض الإفراج عن المحبوسين، بل إن الاعتقالات لم تتوقف أبدا واستحدثت تهمة جديدة تستهدف منتقدي هزلية سلطة الانقلاب في التعامل مع وباء كورونا، وانتقاء فئات معينة لإجراء فحص الفيروس عليها، وتزوير سبب الموت في شهادات الوفاة.

    والغريب أن بيانات منظمة الصحة العالمية استمرت في الإشادة بدور كيان الانقلاب في التعامل مع كارثة الفيروس من قبل مندوب لها في القاهرة، هو “جون جبّور”، وذلك في الوقت الذي يئن فيه المصريون تحت وطأة تمكّن الفيروس منهم وارتفاع صياحهم وعويلهم وسقوط الضحايا منهم، مقابل عدم اكتراث السلطات الانقلابية بما يجري، مما دعا اللجنة الطبية في المجلس الثوري المصري للبحث عن احتمال وجود علاقة متحيزة بين سلطة الانقلاب ومنظمة الصحة العالمية؛ شبيهة بتلك التي بين الصين والمنظمة، فتبيّن أن الدكتور تيدروس رئيس المنظمة كان وزيرا للخارجية الإثيوبية من عام 2012م وحتى 2016م، وهي المدة التي وافق فيها السيسي لإثيوبيا على بناء سد النهضة دون أدنى قيود، ودون أي استشارة من اللجان المتخصصة أو من مجلس النواب الانقلابي أو بواسطة استفتاء الشعب المصري عليها، وهي الموافقة التي ما تزال تفاصيلها غامضة على المصريين حتى الآن.

  • كورونا.. تخفيف حذر للإجراءات في دول أوروبية وإغلاق تام يبدأ في مصر Aljazeera
    بدأت دول أوروبية بحذر تخفيف إجراءات الإغلاق المتخذة لمحاربة جائحة فيروس كورونا، في حين اختارت دول أخرى التريث مخافة ظهور موجة ثانية من الإصابات. وفي المنطقة العربية، نفذت مصر اليوم إغلاقا تاما لأول مرة منذ ظهور المرض، تشهد البلاد إغلاقًا كاملا اليوم لأول مرة منذ بدء أزمة فيروس كورونا بمناسبة يوم “شم النسيم”، حيث توقفت المواصلات العامة، وأغلقت الحدائق والشواطئ والمراكز التجارية، وتعطل العمل في كافة القطاعات.
    وتفرض السلطات المصرية في الأيام العادية حظرًا جزئيًا خلال ساعات الليل فقط وفي عطلة نهاية الأسبوع، في محاولة للحد

 

  • مشروع قانون يطالب باعتبار الأطباء وأطقم التمريض المتوفين بكورونا شهداء Almesryoon
    أعلن البرلماني عبد الحميد كمال عضو مجلس النواب عن محافظة السويس، حصوله على توقيع أكثر من 60 نائبًا لتعديل القانون المقدمة منه في شأن تعديل بعض أحكام القانون رقم 16 لسنة 2018 بإصدار قانون إنشاء صندوق تكريم شهداء وضحايا ومفقودي ومصابي العمليات الحربية والإرهابية والأمنية، وأسرهم.
    وقال النائب في المذكرة الإيضاحية المقدمة منه والتي سيقدمها غدا الثلاثاء للإمانة العامة ورئيس البرلمان علي عبد العال: “أن الأطباء وأطقم التمريض والعاملين بالصحة هم جنود هذه المعركة التى تخوضها مصر لمحاصرة عدوى كورونا بكل السبل، وواجب على كل طبيب أن يؤدى دوره على الوجه الأمثل، فلا بد من توجيه كل الشكر والتقدير لأطباء مصر لدورهم الملموس في أزمة كورونا، مؤكدا أنهم خط الدفاع الأول لنا في مواجهة فيروس كورونا، وعبارات الشكر والثناء لا تستطيع أن تفي حقكم”.
    وأضاف: “إن دور الأطباء وهيئات التمريض والعاملين بالصحة ومقدمي الخدمات الصحية لعلاج المصابين بكورونا لا يقل عن دور الجيش والشرطة في مواجهة الإرهاب، لذا يجب تقديم كل الدعم المادي والمعنوي لهم في هذه الظروف الاستثنائية التي تعيشها مصر. لذلك كان لا بد إضافة هؤلاء الأبطال لهذا القانون”.

 

  • الصحة: ارتفاع إصابات كورونا في مصر لـ3333 حالة Akhbarelyom
    أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الإثنين، عن خروج 89 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، جميعهم مصريون، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 821 حالة حتى اليوم.
    وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 1086 حالة، من ضمنهم الـ 821 متعافيًا.
    وأضاف أنه تم تسجيل 189 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، بينهم شخص أجنبي، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 11 حالة.
    وقال “مجاهد” إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.
    وذكر “مجاهد” أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم، الإثنين، هو 3333 حالة من ضمنهم 821 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل، و 250 حالة وفاة.

 

الاتجاه الثاني:
سلطت الصحف الضوء على أخر مستجدات عودة المصريين العالقين بالخارج، حيث أبرزت الصحف دفع المواطنين تكافت السفر الباهظة في ظل الركود الذي طالهم بسبب أزمة كورونا ، كما أبرزت الصحف قرارات شركة مصر للطيران وجدولت رحلاتها بالخارج، وسلطت الصحف الضوء على استغاثة المصريين العالقين بالضبا للسيسي، وإليكم أهم الأخبار:

 

  • مصر: رحلات جوية لإعادة عالقين دفعوا النفقات مقدماً Alaraby

أوضحت شركة الطيران الحكومية أن كافة تلك الرحلات ستوجه إلى مدينة “مرسى علم” لقضاء فترة العزل الصحي المحددة بأسبوعين، داخل أحد الفنادق الواقعة على البحر الأحمر، في إطار التدابير الاحترازية لمواجهة انتشار فيروس كورونا.
واشترطت السفارات المصرية على مواطنيها العالقين في الخارج الراغبين في العودة إلى مصر، سداد قيمة تذكرة الطيران، وسداد تكاليف الإقامة خلال فترة الحجر الصحي الإلزامي قبل إجلائهم، وهو ما أثار حالة استهجان واسعة بين غالبية العالقين، وخصوصا الذين يعانون من أزمات مالية نتيجة إنهاء عقود عملهم.
وقالت “مصر للطيران”، في بيان، إن “الرحلة الأولى ستقلع مساء غد، الثلاثاء، من القاهرة إلى العاصمة اللبنانية بيروت، والرحلة الثانية ستقلع صباح بعد غد، الأربعاء، من القاهرة إلى العاصمة السعودية الرياض، والثالثة صباح يوم الخميس من القاهرة إلى العاصمة الأميركية واشنطن، والرابعة في اليوم نفسه من القاهرة إلى مدينة الدار البيضاء المغربية”.
وتنظم الشركة نفسها عدداً من الرحلات لإعادة المصريين العالقين في الخارج، بدءاً من يوم 26 إبريل/ نيسان الجاري، إلى فرانكفورت الألمانية، والعاصمة الأوكرانية كييف، وإلى جاكرتا عاصمة إندونيسيا، ورحلة إلى العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، على أن تغادر تلك الرحلة إلى العاصمة الكينية نيروبي، قبل العودة إلى مرسى علم.

 

  • عشرات المصريين العالقين بميناء ضبا يناشدون السيسي والحكومة إعادتهم لأرض الوطن Almasryalyoum
    ناشد العشرات من المصريين العالقين بميناء ضبا السعودي، الرئيس عبدالفتاح السيسي، والحكومة، بالتدخل والسماح بعودتهم إلى مصر وإنهاء معاناتهم المستمرة منذ نحو ٣ أسابيع أمام بوابات الميناء، مؤكدين موافقتهم على الخضوع للحجر الصحي ١٤ يومًا للتأكد من خلوهم من أي إصابة بفيروس كورونا.
    وقال المصريون العالقون إنهم حجزوا على إحدى العبارات للعودة إلى مصر إلا أن الرحلات البحرية توقفت، وإنهم يعيشون مأساة إنسانية أمام بوابات ميناء ضبا السعودي ويريدون العودة لأسرهم.

 

 

 

الاتجاه الثالث:

سلطت الصحف الضوء على سياسات المنظومة العسكرية المصرية في خططها للتحكم في  الاقتصاد المصري والعلاقات الخارجية، حيث أبرزت الصحف البيانات الرسمية للحكومة والتي أوضحت خلالها قائمة الدول التي تتصدر الصادرات المصرية ، كما أبرزت أخر مستتدات أسعار الذهب في السوق المصرية ، كما أبرزت نية مصر في إنشاء مخازن استراتيجية عملاقة للسلع الأساسية ، وإليكم أهم الأخبار:

 

  • 776 مليون دولار صادرات مصر لأكبر 5 أسواق في يناير والإمارات تتصدر القائمة  Youm7
    رصدت بيانات رسمية، قائمة الخمس الكبار للصادرات المصرية في شهر يناير الماضي، حيث بلغ إجمالي الصادرات المصرية للأسواق الخمس نحو 776 مليون دولار، مقابل 703 مليون دولار في الشهر المماثل لعام 2019، بزيادة 72 مليون دولار.
    وتظهر البيانات الصادرة عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، أن دولة الإمارات جاءت في صدارة الدول المستقبلة للصادرات المصرية، 257 مليون دولار، مقابل 209 مليون دولار في الشهر المماثل من عام 2019، بزيادة 48 مليون دولار، وكانت أهم الصادرات المصرية إليها اللؤلؤ والأحجار الكريمة بقيمة 203 مليون دولار، ثم الآلات وأجهزة كهربائية وأجزائها بقيمة 15 مليون دولار.
    وجاءت تركيا في المرتبة الثانية في استقبال الصادرات المصرية بقيمة 137 مليون دولار خلال يناير الماضي، وفي المركز الثالث كانت إيطاليا واستقبلت صادرات مصرية قيمتها 132 مليون دولار في يناير الماضي، وكانت أهم الصادرات المصرية لها الوقود وزيوت معدنية ومنتجات تقطير بقيمة 33 مليون دولار، والومنيوم ومصنوعاته بقيمة 25 مليون دولار.
    وفي المركز الرابع جاءت الولايات المتحدة الأمريكية، واستقبلت صادرات مصرية قيمتها 129 مليون دولار، وكانت أهم الصادرات المصرية إليها هي الملابس بقيمة 49 مليون دولار، والسجاد والأغطية بقيمة 15 مليون دولار، وحلت الصين في المركز الخامس، حيث استقبلت صادرات مصرية بقيمة 118 مليون دولار، وكانت أهم المنتجات المصرية المصدرة إليها هي الوقود وزيوت معدنية بقيمة 98 مليون دولار، وفواكه وثمار صالحة للأكل قيمتها 9 ملايين دولار.

 

  • الذهب يتراجع بمستهل تعاملات الأسبوع وعيار 21 يهبط لـ735 جنيها للجرام  Youm7
    سجلت أسعار الذهب اليوم الاثنين 20 أبريل 2020 تراجعا بقيمة جنيهين فى مصر، ليبلغ سعر الذهب عيار 21 وهو الأكثر تداولا ومبيعا فى مصر 735 جنيها للجرام،بعد هبوط أسعار الأوقية إلى 1682 دولار.
    وتتوقف محلات بيع الذهب على مدار الفترة من الجمعة إلى الاثنين، تطبيقا لقرار الحكومة بإغلاق جميع المحال التجارية للتخفيف من الزحام لمواجهة فيروس كورون
    عالميا شهدت أسعار الذهب العالمية خلال تعاملات اليوم الاثنين تراجع مع تحسن شهية المستثمرين حيال أسواق الأسهم بدعم خطط إعادة فتح الاقتصاد الامريكى الذى تكبد خسائر باهظة نتيجة تدابير الاغلاق المتبعة لمكافحة انتشار فيروس كورونا، وتراجع سعر العقود الآجلة للذهب تسليم شهر يونيو بنسبة4% مسجلا 1692 نقطة، فيما انخفض سعر التسليم الفوري بنحو 0.1% عند مستوى 1684 نقطة.
    وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أعلن أمس الاول السبت، أن بعض الولايات سترفع قيود الإغلاق الخاصة بفيروس كورونا بعد أن تجاوزت ذروة تفشي المرض، وقال ترامب خلال الإفادة اليومية بشأن كورونا، إن ولايتي تكساس وفيرمونت ستسمحان لبعض قطاعات الأعمال باستئناف النشاط، الاثنين، في الوقت الذي تواصلان فيه الالتزام بالاحتياطيات المتعلقة بمكافحة الفيروس.
  • المكتب التجاري في الكويت: إلغاءالتشديد الرقابي على الحاصلات الزراعية المصرية  Vetogate
    أوصت اللجنة العليا لسلامة الغذاء بالكويت برفع التشديد الرقابي على الواردات الكويتية من الحاصلات الزراعية المصرية وذلك بناء على نتائج الفحص المخبري الذى تم على الحاصلات الزراعية المصرية التي وردت الى الكويت خلال الأشهر الستة الماضية والتي أكدت توافق المنتجات المصرية مع الإجراءات الرقابية المتبعة في دولة الكويت.
    ويأتي ذلك استجابة للجهود التي قام بها مكتب التمثيل التجاري والسفارة المصرية بالكويت على مدار الثلاثة اشهر الماضية حيث تم تنظيم زيارة لوفد ضم رئيس الحجر الزراعي المصري ورئيس المجلس التصديرى للحاصلات الزراعية للاجتماع مع مسئولي الهيئة العامة للغذاء والتغذية الكويتية لاستعراض ملامح النظام الرقابي المتبع فى مصر، والذى وضع مصر على خارطة أكبر الدول المصدرة للخضروات والفاكهة الطازجة لدول الاتحاد الأوروبي وآسيا.
    وأفاد التقرير الذي أعده مكتب التمثيل التجاري في الكويت بأن الاتصالات الميدانية التي أجراها الوزير المفوض التجاري أحمد بديوي أكدت خلو الحاصلات الزراعية المصرية المصدرة من متبقيات المبيدات الحشرية التي تستوجب التشديد الرقابي وهو ما فتح باب المناقشات مع السلطات الكويتية والتي انتهت بإلغاء التشديد الرقابي المطبق.
    جدير بالذكر أن اتباع سياسة التشديد الرقابي بالكويت بدأت منذ نوفمبر 2017 وأدت إلى انخفاض قيمة الصادرات المصرية من الحاصلات الزراعية بواقع 50% بتسجل ٥٦ مليون دولار عام ٢٠١٨ مقارنة بنحو ٩٨ مليون دولار عام ٢٠١٧.

 

  • وكالة شينخوا: العلاقات الصينية المصرية تزداد قوة ومتانة وسط مكافحة كورونا Akhbarelyom
    ذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة “شينخوا” أنه وسط مكافحة العالم بأسره لفيروس كورونا الجديد منذ بداية العام الجاري، ازدادت العلاقات الثنائية والثقة المتبادلة بين الصين ومصر قوة ومتانة لتواصل تعزيز وشائج المودة والصداقة بينهما.
    وأشارت الوزارة أن ذلك ليس على مستوى حكومتي البلدين فحسب، وإنما أيضًا على مستوى المجتمع المدني وبين الأصدقاء الصينيين والمصريين.
    وأضافت الوكالة، في مقالة خاصة بثتها اليوم الاثنين 20 أبريل أن الرئيس الصيني شي جين بينج أكد، خلال محادثة هاتفية مع نظيره المصري عبد الفتاح السيسي في مارس الماضي أنه يؤمن بأن الصداقة التقليدية بين الصين ومصر ستزداد عمقًا وقوة عبر مكافحة المرض بشكل مشترك، وأن الصين عازمة على تشارك المعلومات المتعلقة بالمرض وخبرات الوقاية والسيطرة ونتائج البحوث الطبية مع مصر، فضلا عن تزويدها بالإمدادات الطبية اللازمة لدعم جهودها في الوقاية من المرض والسيطرة عليه، والتعاون معها في دحر المرض.
    وذكرت الوكالة الصينية أن السيسي أعرب خلال المحادثة عن ثقته أن المكافحة المشتركة ضد المرض ستسفر عن دعم الصداقة بين البلدين، كما أظهر الرئيس السيسي، في رسالة بعث بها إلى نظيره الصيني مطلع فبراير الماضي، حرص مصر على مساعدة الصين بكل الوسائل الممكنة.
    وتابعت الوكالة أنه في بادرة تضامن قوية، زارت وزيرة الصحة المصرية الدكتورة هالة زايد الصين في بداية مارس، وصرحت “نحن مهتمون جدا لمد يد العون للشعب الصيني، لأن مساعدة الصين في التغلب على فيروس كورونا الجديد هي حماية لكل الإنسانية والدول في العالم”.

 

  • مصر تنوي إنشاء مخازن استراتيجية عملاقة للسلع الأساسية Alkhaleej
    تبحث مصر إنشاء مخازن استراتيجية عملاقة للسلع الأساسية بما في ذلك القمح في سبع محافظات بتكلفة تصل إلى 21 مليار جنيه (1.3 مليار دولار). وقال وزير التموين والتجارة الداخلية المصري علي المصيلحي إن هذه المخازن يمكن أن تعزز مخزون مصر من السلع الأساسية كاللحوم والدواجن والقمح لتغطية ثمانية إلى تسعة شهور مقارنة بالمستويات الحالية التي تغطي أربعة إلى ستة أشهر.

 

 

الاتجاه الرابع:
سلطت الصحف الضوء على تصريحات وزير الأوقاف الإستفزازية للمواطنين بخصوص غلق المساجد في رمضان:

الإطاحة بمتحدثالأوقافبمصر.. الوزارة تعاقبه بسبب تصريح عن التراويح في رمضان  Arabicpost
أقال وزير الأوقاف المصري، محمد مختار جمعة، الأحد 19 أبريل/نيسان 2020، المتحدث باسم وزارته، أحمد القاضي، وذلك عقب إدلائه بتصريحات عن دراسة أداء الأئمة لصلاة التراويح بالمساجد دون مصلين، بسبب انتشار فيروس كورونا.
قرار عقابي: يأتي قرار الإقالة بعدما قال القاضي في تصريحات متلفزة إن وزارة الأوقاف ستدرس مقترحاً بفتح المساجد للأئمة في شهر رمضان لإقامة صلاة التراويح دون مصلين.
الوزير شدد في حديثه على أنه “لا مجال على الإطلاق لرفع تعليق إقامة صلاة الجمع والجماعات، بما في ذلك صلاة التراويح خلال شهر رمضان”، موضحاً أن “فكرة إقامة التراويح في المساجد هذا العام غير قائمة لا بمصلين ولا بدون مصلين”.
من جانبه، قال جابر طايع، رئيس القطاع الديني بوزارة الأوقاف، إن المتحدث السابق القاضي “أخطأ بذكره كلمة ندرس على ملف لم يكن مطروحاً أو محل دراسة من الأساس”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

مصر في أسبوع

مصر في أسبوع تقرير تحليلي لأهم الاتجاهات والمضامين لما جاء في الملفات المصرية في الأسبوع ا…